الرئيسية / المانيا / الحضور الإلزامي للطلاب في المدارس يتسبب بتعريض الأهالي المخالفين للعقوبات
الحضور الإلزامي

الحضور الإلزامي للطلاب في المدارس يتسبب بتعريض الأهالي المخالفين للعقوبات

الحضور الإلزامي يتسبب بتعريض الأهالي للعقوبات

الحضور الإلزامي للطلاب في ألمانيا أمر هام ولكن هذا لم يمنع بعض العائلات في جنوب البلاد من أخذ أطفالهم في إجازة قبل بدء العطلة المدرسية الرسمية.

ضبطت الشرطة البافارية أولياء الأمور في مطارين بجريمة أخذهم لأطفالهم في إجازة قبل بدء عطلة عيد العنصرة في 19 مايو.

التغيب عن المدرسة هو مخالفة إدارية في ألمانيا ؛ يتم التعامل معه بجدية

ويمكن تحميل الوالدين المسؤولية إذا لم يذهب الأطفال من سن السادسة إلى السادسة عشرة إلى المدرسة بدون إعفاء ساري المفعول.

وتعامل المسؤولون في مطار نورمبرغ مع أحد عشر حالة قام فيها الآباء بالسماح لأطفالهم بالتهرب من المدرسة .

وفي مطار ميمينجين ، قامت الشرطة بضبط عشر عائلات قام أطفالها بالتهرب من المدارس.

وقد أُبلغت الجرائم إلى المكتب المختص بمراقبة سلوك الأهل.

وقال متحدث باسم مقر الشرطة في مطار ميمينجين يوم الاثنين ان السلطات المحلية ستقرر الان ما اذا كان سيتم فرض غرامة عليهم.

في أكبر مطار في بافاريا في ميونيخ ، كانت الشرطة تراقب عن كثب الآباء المسافرين مع أطفالهم في سن المدرسة خلال ساعات الدراسة العادية ،

على الرغم من عدم وجود أي حالات لتهرب التلاميذ من المدارس في الأيام القليلة الماضية.

ومن بين الأسباب المحتملة وراء قيام الأهل بهذا التصرف ، الرحلات الرخيصة وقلة الزحام.

ووصف وزير التربية والتعليم في بافاريا ، بيرند سيبلر ، الحضور الإلزامي في المدارس (شولبفليخت) بالأمر الهام ، قائلاً:

“أناشد جميع الآباء لدى تفكيرهم في موضوع غياب أبنائهم عن المدرسة أن يكونوا على دراية بموقفهم الذي سيحتذى به أولادهم “.

في بافاريا وبادن فورتيمبرغ ، أطفال المدارس لديهم اجازة لأسبوعين كاملين بداية من العطلة التي تبدأ في عطلة عيد العنصرة.

تمنح معظم الولايات الفيدرالية في ألمانيا التلاميذ عطلة نهاية أسبوع طويلة التي تمتد لثلاثة أيام (من 19 إلى 21 مايو).

لا يوجد قانون الزامي و غرامات تتراوح بين بضعة يوروهات و ألف

لا يوجد قانون وطني للالتحاق الالزامي بالمدارس في المانيا ويتم التعامل مع الأمور بحسب القوانين الخاصة بكل ولاية.

إذا كان التلميذ غائبًا عن المدرسة دون عذر كافٍ ، يمكن للوالدين تلقي تحذيرات أو غرامات تحددها السلطات المحلية.

غرامات التغيب عن المدرسة تبدأ من بضعة يوروهات في اليوم ويمكن أن تصل إلى 1000 يورو ، بحسب ما أفاد به بايريشر روندفونك.

في برلين في عام 2013 ، غرمت الأم التي غاب ابنها ما مجموعه 1000 يوم دراسي 2500 يورو بسبب انتهاكها لواجبها في الرعاية والتعليم.

لمزيد من الاخبار ؟ تابعنا على تويتر  او  فيسبوك

شاهد أيضاً

شعار السعودية على أغطية زجاجات الكحول في ألمانيا يحدث ضجة

شعار السعودية على أغطية زجاجات الكحول في ألمانيا يحدث ضجة أثارت شركة ألمانية ” للبيرة …

شعار السعودية على أغطية زجاجات الكحول في ألمانيا يحدث ضجة

شعار السعودية على أغطية زجاجات الكحول في ألمانيا يحدث ضجة أثارت شركة ألمانية ” للبيرة …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *